أخبار عاجلة
الرئيسية / أدب / قصة / نـــــظــــــرة غـــــــــرور..كتبته : مروة القزاز
نـــــظــــــرة غـــــــــرور..كتبته : مروة القزاز

نـــــظــــــرة غـــــــــرور..كتبته : مروة القزاز

نـــــظــــــرة غـــــــــرور
تملتك التعالى فى شخصيتها ، والغرور والحقد ودايما تنظر للبشر انهم لا شئ وهى كل شئ
*************************************
ولدت نهله من اسره عاليه الاخلاق اسره طيبه ويزيدهم جمال الروح وخفه ظل والدها ، تتكون الاسره من ثلاث بنات وولدين ، كبرت نهله وهى فى غايه الهدوء والجمال ، احببت شاب وتزوجت منه وانجبت ولد وبنت ، وبدا الغرور يملا حياتها بزواجها فى سنها الصغير وبدات تتعالى ونقلت هذا الغرور الى ابنتها وتعالت هى الاخرى ، وفاجاه ودون سابق انزار تحولت حياتها من حال لحال ، واستطاعت ان تحصل على منصبا ما ، وزاد معاها الغرور اكثر واكثر ، نهله كانت لا تعرف اى شئ فى الحياه العمليه ، وبالوسطه والمعارف الخاصه الغير شرعيه ترقت نهله وحصلت على منصب اعلى ثم اعلى ثم اعلى ثم صاحبه مكان ، ثم تعالت اكثر واكثر وبقا الغرور لا مثيل له فى شخصيتها ، نهله تتملك الزعامه من وقت زواجها ، ولا تشكر احد لمساعدته لها ، وناكره للجميل فى كل شئ ، وتفرد رايها على كل من كان حولها ، اصبحت نهله شخصيه اخرى لا تطاق ولا تحتمل ، واصبحت خدماتها للاغراب وليس لاهلها والاقربون منها ، كادت تغار من الاقربون وتتعالى عليهم ، وتتعامل بالحسنا مع الاغرباء ، نهله دائما تحاول ان تلفت الانتباه لها بطرق خاطئه ، ودائما تحبط من حولها ولا تشجع احد ، لا تريد ان يكبر احد مثلا ، ولا تريد احد ان يخطو خطوات ناجحه مثلها ، نهله تحمل بداخلها حب كبيرا لنفسها , وغل وحقد لمن حولها ************
وكل هذا لانها تزوجت وانجبت ونسبت لمناصب مهما بسنها الصغير .. فهل هذا يعقل ؟؟
فهل ستتغير نهله وتحب الخير لغيرها مثل ما تحبه لنفسها ، وستساعد غيرها بكل حب ، ام ستفضل مثل ما هى ؟؟
كتبته : مروة القزاز

اترك تعليقك

التعليقات

عن عبدالله طاهر

عبدالله طاهر

اترك رد